مؤتمر كلوب قبل مواجهة بورتو .. المباراة مختلفة عن الموسم الماضي وسعيد بعودة صلاح للتهديف

0

هي مواجهة تتكرر للعام الثاني على التوالي ولكن في دورين مختلفين ، مواجهة ليفربول وبورتو هذا العام ستكون في دور الـ8 من دوري أبطال أوروبا بعدما إلتقيا الفريقان العام الماضي في دور الـ16 وكان ليفربول قد فاز في الذهاب بنتيجة 5-0 العام الماضي.

ولكن الأحداث والظروف تغيرت فبورتو بقيادة كونسيساو أصبح فريقا أقوى بينما زاد ليفربول قوة هذا الموسم بعد التعاقد مع اليسون بيكر وفيرجيل فان ديك لذلك ستكون مباراة هامة ومختلفة عن الموسم المقبل.

ليفربول يمر بمرحلة رائعة حاليا حيث يتصدر جدول الدوري الإنجليزي بفارق نقطتين وصفوفه مكتملة وعاد نجم الفريق محمد صلاح مؤخرا للتسجيل لذلك جميع الظروف متاحه له للعبور لدور قبل النهائي من البطولة.

وإفتتح كلوب حديثه في المؤتمر الصحفي عن ظاهرة تسجيل الفريق الفوز المتأخر في المباريات الأخيرة كما حدث أمام توتنهام وساوثهامبتون  قائلا :" لا أحب التحدث كثيرا حول هذه الظاهرة فهنالك البعض من يريد أن يبخس حق الفريق ويلقي بالموضوع إلى الحظ، ولكن هذا غير صحيح نعم هو الحظ ولكن لأننا نتعب ونجد ونجتهد حتى اللحظات الأخيرة، ربما مباراة توتنهام ساندنا الحظ ولكن في مباراة ساوثهامبتون سجلنا متأخرا لأننا كنا أفضل في الشوط الثاني عن الشوط الأول والأهداف أتت متأخرة ولكننا كنا الفريق الأفضل وهذا يعطيك إنطباع أننا نكون في قمة التركيز حتى اللحظات الأخيرة ونكد من أجل هذا النادي.

كيف تطور فريقك من ذلك الفريق الذي خسر نهائي الدوري الأوروبي إلى هذه اللحظة؟

"بالفعل تطور الفريق تطورا رهيبا فالفريق أصبح أكثر خبرة عن ذلك الفريق الذي كان في نهائي الدوري الأوروبي في بازل وذلك الفريق الذي كان في نهائي دوري أبطال أوروبا في كييف، وقد ظهر ذلك أمام بايرن ميونخ، فمباراة الذهاب كانت تعادل سلبي وقد تحدث مع اللاعبين بأنه مازالت أمامنا الفرصة لنتأهل وبالفعل لقد آمن اللاعبون بأنفسهم لذلك تأهلنا ولكن هذا لايعني شيئا في مباراة بورتو، فعلينا أن نقدم لهم نفس الإحترام وهم يستحقون ذلك على مشوارهم في البطولة فهم تأهلوا بعد إقصاء روما وهم لديهم لاعبون خبرة مثل بيبي وكاسياس وكذلك هم في قمة جدول الدوري البرتغالي بالمشاركة مع بنفيكا لذلك هم فريق صعب وستكون مباراة مختلفة عن الموسم الماضي.

كيف ترى إستعدادات الفريقان للمواجهة الهامة؟

لقد شاهدنا بعض مبارياتهم وحللنا طريقتهم فهذا شئ هام فبعض الأحيان هم يلعبون بمهاجمين وبعض الأحيان يلعبون بمهاجم واحد وأخر يلعب بين الخطوط ونحن لدينا طرق جيدة لإيقاف ذلك وأيضا شاهدت كورونا يلعب ظهيرا في أخر مباراة بينما هو جناح لذلك سنرى ماذا سيحدث ولكن نحن أيضا لدينا طرقنا ولدينا أكثر من فكرة لذلك أنت تتوقع وهم يتوقعون وفي النهاية الملعب هو من سيحكم.

ماذا عن عودة صلاح للتهديف في المباراة الأخيرة أمام ساوثهامبتون؟

الهدف المتأخر الذي سجله في شباك توتنهام ساعده وساعد الفريق لقد كان هدفا عكسيا ولكنه ساعده كثيرا لقد أعطاه المزيد من الثقة ، ولكن الأمر لم يكن بمثابة الأزمة لنا فصلاح رجل ناضج ولم يهتم بذلك وأنا كذلك صلاح لديه 18 هدف في الدوري وصنع 7 أو 8 أهداف لزملائه ومعدل ركضه في الملعب لم يتغير ولا أيضا في التدريب لذلك نحن لم نكن لدينا قلق، هو يعلم بأننا لسنا في أرض الأحلام حينما تسدد كرة واحدة ستسجل دائما ، نفس الكرة تكررت أمام بايرن ميونخ ولكنه تأخر جزء من الثانية وأتى سولي وأنقذ الكرة منه ولكن هذه المرة كان موفقا وسجل هدف من طراز عالمي، ولكنه لم يكن ليمرر لفيرمينيو لأنه لم يكن على قدمه اليمنى وكانت ستكون الزاوية غير متاحه له، لقد إختار الحل الأفضل وهو التسديد وسجل وأنا سعيد لأجله.


لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

سياحةعرض الكل

فنونعرض الكل

سينماعرض الكل

فنونعرض الكل

رياضةعرض الكل

كوميدياعرض الكل

300x250

الشائعة